صـوت الشعــب

28 أكتوبر, 2018 05:06:00 م


عدن (صوت الشعب) سبأنت:


نعت وزارة الأوقاف والإرشاد العلامة حميد بن قاسم عقيل الذي وافاه الأجل صباح اليوم في مدينة إب. 


وقالت الوزارة في بيان لها" إن اليمن خسرت عالما كبيراً من الرعيل الأول الذي جمع شتات العلوم وأتقنها، وخاض غمار التعليم من خلال المناصب التي تقلدها، بالإضافة الى الحلقات العلمية التي كان يفتتحها، ومشاركاته في الإفتاء عبر وسائل الإعلام المحلية، وقد تخرج على يديه طلبة علم أصبحوا منارات هدى، ومشاعل علم ودعاة إلى الله".


وأضاف البيان" كان الفقيد أحد أبرز فقهاء اليمن الكبار الذين أسهموا في خدمة الوطن وبذلوا جهدهم في خدمة الناس والإصلاح بينهم وتعليمهم أمور الدين، وقد كان الطلاب يرحلون إليه وينهلون من معين علمه أينما حل، مستفيدين من غزارة علمه، وإجازاته العالية التي حصل عليها من كبار العلماء الذين تلقى العلم على يديهم".


وأشار البيان الى مناقب الفقيد وتواضعه وزهده وورعه وبساطته والتي جعلته قريبا من الناس محبوبا لديهم، بالإضافة الى إنتاجاته الفكرية المطبوعة والمخطوطة.. مؤكدا أن رحيله يمثل خسارة لليمن.


وعبرت وزارة الأوقاف والإرشاد عن تعازيها ومواساتها بهذا المصاب الأليم..سائلة الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه ومحبيه وتلامذته الصبر والسلوان.







رأيكم يهــمنا

تهمّنا آراؤكم لذا نتمنى على القرّاء التقيّد بقواعد التعليقات التالية :
أن يكون للتعليق صلة مباشرة بمضمون المقال.
أن يقدّم فكرة جديدة أو رأياً جدّياً ويفتح باباً للنقاش البنّاء.
أن لا يتضمن قدحاً أو ذمّاً أو تشهيراً أو تجريحاً أو شتائم.
أن لا يحتوي على أية إشارات عنصرية أو طائفية أو مذهبية.
لا يسمح بتضمين التعليق أية دعاية تجارية.