صـوت الشعــب

17 ديسمبر, 2018 12:49:00 ص

 

عدن #صوت الشعب_  خاص:


قال العقيد أبو مشعل الكازمي النائب الاول لمدير امن عدن ان الجنوبيين اعداء أنفسهم شوهوا وجرحوا قادتهم بأبسط الامور ، وان هناك استغلال لحادثة "منير ابو اليمامة".


واضاف: قد يخطأ احد افراد حراسة اي قيادي ، لكن حملة اليوم الكبيرة ضد الاخ القائد "ابو اليمامة" مرفوضة وعلى الجميع اعطاء الرجل فرصة للتوضيح واطلاع الرأي العام بتفاصيل الحادثة.


واكد ان هناك استغلال رخيص من الكل "محب وحاقد" لحادثة يوم امس في البريقة،   مشيرآ الى ان هناك تصفية حسابات خارج ما حدث  فالأخ "منير المشالي" قائد ويعرف ماله وما عليه ، واعتقد انه سيرضي الجميع مما حدث من أفراده ، لذلك نقول لمن صب جام غضبه على ابو اليمامه ان يعرف ان هذا الرجل دافع عن بلدكم ذات يوم وعرض حياته للخطر مثله مثل باقي القادة التي شنت عليهم حملات شعواء وتشهير ، انا كنت اقول الحق وانتقدت كل السلبيات سابقا انتقدت كل من أخطأ بحق الجنوب طولا وعرضا انتقدت قادة ودول وانا مثل الكثير انتقدت ما حصل اليوم بالبريقة من أفراد الحماية للأخ القائد أبو اليمامة.


وصرح ابو مشعل في تصريح رسمي له وزع على وسائل الإعلام قائلا فيه : حدث ما حدث ونحن على ثقة كبيرة بأن الاخ ابو اليمامة سيعمل على حل هذه المشكلة ، ولكن ان يشن الجميع حملة اعلامية شعواء ضده دون توضيح او تعقيب لغرض التشويه بمنير فهذا أمر مرفوض فاليوم عليه  وغدا علي وبعد غدآ على غيرنا من قادة البلد.


مؤكدا بأن هذا الامر مرفوض جملة وتفصيلا واعتقد ان حالة الهوس والخصام والحقد والمزايدة قد بلغت ذروتها وان اعداء الوطن يستغلونها بكل سهولة ونقدم لهم خدمات مجانية يوميا وهذا شيء معيب بنا يا جنوبيين .


واختتم تصريحه بالقول : كفاية هذا التراشق والتخوين ونرحب بالنقد الهادف الذي يسعى لإصلاح ما خربه الدهر ونرفض كافة أشكال الفجور بالخصومة والنقد الجارح ولتسكت كل الاقلام والافواه ليعم الوطن الحب والسلام والتسامح ، مرحبا بأي نقد هادف غير مسيس وتحيا الجنوب حرة متماسكة بنسيجها الاجتماعي المترابط وتعيش الأمة الجنوبية بترفعها عن الصغائر لتبني مستقبل مشرق للأجيال القادمة.


كلما اشتد لليل سواد نعلم ان خيوط الفجر ستبزغ مهما طال الانتظار.



حرر بالعاصمة عدن ١٦/١٢/٢٠١٨م

"ابومشعل الكازمي"






رأيكم يهــمنا

تهمّنا آراؤكم لذا نتمنى على القرّاء التقيّد بقواعد التعليقات التالية :
أن يكون للتعليق صلة مباشرة بمضمون المقال.
أن يقدّم فكرة جديدة أو رأياً جدّياً ويفتح باباً للنقاش البنّاء.
أن لا يتضمن قدحاً أو ذمّاً أو تشهيراً أو تجريحاً أو شتائم.
أن لا يحتوي على أية إشارات عنصرية أو طائفية أو مذهبية.
لا يسمح بتضمين التعليق أية دعاية تجارية.