صـوت الرياضـة

23 ديسمبر, 2018 02:50:00 ص

 

السودان #صوت الشعب_ خاص:


بتشريف فخامة مساعد رئيس الجمهورية السوداني الشيخ/ إبراهيم السنوسي ومعالي وزير الشباب والرياضة الأستاذ ذ/ نائف صالح البكري أقام الاتحاد الطلاب اليمنيين بالسودان حفلاً فنياً تكريمياً للطلاب اليمنيين المتفوقين والخريجين من مؤسسات التعليم العالي السودانية الذي يزيد عددهم فوق الأربعمائة طالب وطالبة في مختلف التخصصات العلمية والإنسانية والمستويات العلمية (بكالوريوس، ماجستير دكتوراه).


كما القى معالي وزير الشباب والرياضة أ. نايف صالح البكري نقل تهاني الحكومة اليمنية والقيادة السياسية ممثلة بفخامة رئيس الجمهورية المشير عبدربه منصور هادي - حفظه الله - للطلاب المتفوقين والخريجين شاكراً مواقف السودان حكومة وشعباً بمواقفهم النبيلة تجاه اليمن واليمنيين ومؤكداً بأن اليمن والسودان لها علاقات تأريخية منذ القدم وأن البلدين يجمعهما ثقافة مشتركة. كما أشاد معاليه بالدور الريادي لقيادة الاتحاد العام للطلاب اليمنيين بالسودان ممثلاً برئيسه الدكتور منير لمع ومثمناً الجهود المبذولة والمباركة لدى الاتحاد والتي أفضت إلى نتائج طيبة ومباركة لهذا الكيان العظيم. 


وفي الكلمة التي ألقاها مساعد رئيس الجمهورية الشيخ/ إبراهيم السنوسي  رحب فيها بجميع اليمنيين في أرض السودان معتبراً إياهم ضيوفاً على بلد السودان ومؤكداً على دعم الرئاسة ووقوفها مع الطلاب اليمنيين ومشيداً بالاتحاد العام وإنجازاته ومهنئاً أبناءه الطلاب بهذا الحدث الأهم في حياتهم.


تخلل الحفل العديد من الفقرات الفنية والإنشادية وتكريم أعضاء المكتب التنفيذي لدورة الاتحاد السابقة بالإضافة إلى تكريم رجال الأعمال والمؤسسات والشركات التي تساهم بدعمها المستمر والدائم للاتحاد العام للطلاب اليمنيين بالسودان. 


شرّف الحفل كلاً من : 

مساعد رئيس جمهورية السودان الشيخ / إبراهيم السنوسي ومعالي وزير الشباب والرياضة اليمني أ. نايف صالح البكري وسعادة سفير  بلادنا بالسودان الأستاذ / عمر عبدالله المداوي وسعادة المستشار الثقافي أحمد الربيعي

وسعادة الملحق العسكري اللواء ركن دكتور/ أحمد الشعناء، ونائبه العميد/ أحمد سالم الأحمدي، والأستاذ/ أحمد الأسد نائب رئيس الجالية وسعادة سفير خادم الحرمين الشريفين الأستاذ/ علي بن حسن جعفر وسعادة القنصل السعودي ورئيس مجلس إدارة منظمة رعاية الطلاب الوافدين الشيخ/ عبدالله مكي، وسعادة الأمين العام لمجلس الصداقة الشعبية م.عبدالمنعم السنّي، ومدير مكتب الندوة العالية للشباب الإسلامي د. محمد الجبر وبحضور عدد من الشخصيات الإعتبارية والإجتماعية من الجانبين اليمني والسوداني.










رأيكم يهــمنا

تهمّنا آراؤكم لذا نتمنى على القرّاء التقيّد بقواعد التعليقات التالية :
أن يكون للتعليق صلة مباشرة بمضمون المقال.
أن يقدّم فكرة جديدة أو رأياً جدّياً ويفتح باباً للنقاش البنّاء.
أن لا يتضمن قدحاً أو ذمّاً أو تشهيراً أو تجريحاً أو شتائم.
أن لا يحتوي على أية إشارات عنصرية أو طائفية أو مذهبية.
لا يسمح بتضمين التعليق أية دعاية تجارية.