صـوت الشعــب

22 فبراير, 2019 10:40:00 م
 
عدن_#صوت الشعب_خاص:


ناقش رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر الشعبي العام - عضو اللجنة العامة المهندس أحمد بن أحمد الميسري، اليوم ، مع قيادات حزب المؤتمر الشعبي العام فرع محافظة الضالع السبل الكفيلة لإعادة ترتيب صفوف المؤتمر وتفعيل نشاطه بالمحافظة . 


وتطرق الإجتماع الذي حضره الأستاذ بدر معاون والأستاذ أمين باقادر عضوي اللجنة التحضيرية العليا للمؤتمر الشعبي العام إلى مناقشة عدد من القضايا والمواضيع المتصلة بالأنشطة التنظيمية التي يقوم بها المؤتمر بالضالع ، والصعوبات التي تواجهها قياداته واعضائه في ظل الظروف الاستثنائية التي يمر بها الوطن بشكل عام نتيجة الانقلاب . 


وأكد رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر الشعبي العام - عضو اللجنة العامة المهندس الميسري خلال الإجتماع بأن المرحلة الراهنة تتطلب من الجميع التلاحم ورص الصفوف والعمل بكل ما من شأنه بأن بسهم في إعادة وهج ونشاط حزب المؤتمر للقيام بدوره في العمل السياسي باعتباره الحزب الرائد الذي تصدر المشهد السياسي وينبغي ان يكون متصدرا في المرحلة الراهنة والعمل إلى جانب رئيس المؤتمر رئيس الجمهورية المشير عبدربه منصور هادي حفظه الله ورعاه .


وثمن الميسري الجهود التي تبذلها قيادات المؤتمر الشعبي العام في كافة المحافظات المحررة وفي مقدمتها محافظة الضالع لإعادة ترتيب صفوف المؤتمر وبناءه التنظيمي .


من جانبها عبرت قيادات وأعضاء المؤتمر الشعبي العام بمحافظة الضالع عن شكرها وتقديرها للجهود التي يبذلها رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر الشعبي العام المهندس احمد الميسري في سبيل الحفاظ على تلاحم وتماسك حزب المؤتمر ووقوفه الدائم إلى جانب أبناء الضالع في مختلف المنعطفات والمراحل . 


وأكدت ومعها أبناء محافظة الضالع وقوفهم خلف فخامة المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية - رئيس المؤتمر الشعبي العام لمواصلة مسيرة البناء والتنمية واستعادة الدولة وأنهاء الانقلاب الحوثي وبناء دولة اليمن الاتحادي الجديد .


حضر اللقاء كل من : الشيخ سيف سعيد عبيد رئيس المؤتمر الشعبي العام فرع محافظة الضالع , ونائب رئيس المؤتمر فرع الضالع خالد عبدالله قاسم الحدي ، احمد قايد المنصوب ، علي علي حسين ، علي احمد صوحل ، علي عبده العراشي ، محمود محمد عواس ، جمال عبدالحميد الخلاقي ، احمد محمود هادي ، أروى عبدالجبار الخلاقي ، محمد عبيد سالم ..







رأيكم يهــمنا

تهمّنا آراؤكم لذا نتمنى على القرّاء التقيّد بقواعد التعليقات التالية :
أن يكون للتعليق صلة مباشرة بمضمون المقال.
أن يقدّم فكرة جديدة أو رأياً جدّياً ويفتح باباً للنقاش البنّاء.
أن لا يتضمن قدحاً أو ذمّاً أو تشهيراً أو تجريحاً أو شتائم.
أن لا يحتوي على أية إشارات عنصرية أو طائفية أو مذهبية.
لا يسمح بتضمين التعليق أية دعاية تجارية.